Advertisements

تعرف على "ضفدع السهم" السام!

ضفدع السهم السام
ضفدع السهم السام
Advertisements
هل تعلم أن "ضفدع السهم" السام هو واحد من أخطر الحيوانات التي عرفها البشر، وهو ينتمي إلى فصيلة الضفادع البرمائية.

تتميز الضفادع بأجسامها القصيرة اللينة، وسيقانها الخلفية طويلة، التي تنتهي بأصابع مترابطة بأغشية رقيقة، تساعدها على السباحة. عيونها جاحظة، وليس لها ذيل، ومعـظم الضفـادع تعـيش في وسـط شبه مائي، وتتحرك بالـقفز، ويمكنها التسلق.

يعيش ضفدع السهم السام في أمريكا الجنوبية، وأُطلقت عليه هذه التسمية لكون جلده يحتوي على مادة قلوية سامة استخدمها سكان أمريكا الأصليون "الهنود الحمر" في تسميم سهام الصيد.

جلد هذا الضفدع مسموم بالكامل، وبمجرد لمسه من قِبل الإنسان يتوقف نبض القلب في أقل من دقيقة، وكل ضفدع من هذا النوع ينتج سُمّا كل يوم يكفي للقضاء على عشرة أشخاص مجتمعين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements