Advertisements

ماعت تختتم الورشة التدريبية الثالثة في «الاستعراض الدوري الشامل» للإعلاميين

بوابة الفجر
Advertisements
اختتمت مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان الورشة التدريبية الثالثة للإعلاميين لمحافظات شمال سيناء، جنوب سيناء، السويس، الإسماعيلية، بورسعيد، دمياط، الشرقية بالقاهرة، والتي تم تنفيذها في إطار المرحلة الأولى لبرنامج "تعزيز قدرات الإعلاميين على التغطية الإعلامية للاستعراض الدوري الشامل".

تضمنت الورشة التدريبية عدة موضوعات متعلقة بالشرعة الدولية لحقوق الانسان، ودور الاعلام في ضمان حقوق الانسان، هيئات ووكالات الامم المتحدة لحقوق الانسان، طبيعة عمل ومهام مجلس حقوق الانسان، مفهوم آلية الاستعراض الدوري الشامل، والآليات الاخرى لمجلس حقوق الانسان، من خلال مجموعة من المناقشات التفاعلية ومجموعات العمل تم التعمق في فهم كيفية قراءة مواثيق حقوق الانسان، والمهام المشتركة للإعلام ومنظمات حقوق الإنسان في الدعهوة للإصلاح استنادا لتعهدات مصر الدولية المنبثقة عن آلية الاستعراض الدوري الشامل، وغيرها من القضايا ذات الصلة.

الجدير بالذكر أن البرنامج التدريبي هو واحد من مكونات بناء القدرات لمشروع "الاستعراض الدوري الشامل كأداة لتحسين السياسات العامة خلال المرحلة الانتقالية"، الذي تنفذه المؤسسة بتمويل من الاتحاد الأوروبي على مدار عامين بداية من يناير 2016.

ويستهدف البرنامج التدريبي 100 من الإعلاميين العاملين على قضايا مرتبطة بحقوق الإنسان من جميع محافظات الجمهورية، وذلك من خلال 8 ورش تدريبية مقسمة على مرحلتين خلال 2016-2017.

ويسعى البرنامج التدريبي إلى إكساب الإعلاميين المعارف والمهارات اللازمة التي تمكنهم من فهم منظومة آليات حماية حقوق الإنسان عموما وآلية الاستعراض الدوري الشامل بشكل خاص، فضلا عن إكسابهم المعارف الضرورية ذات الصلة بتحسين السياسات العامة استنادا لمعايير حقوق الإنسان والتزامات الدولة أمام آلية الاستعراض الدوري الشامل، ومهارات تنفيذ الحملات الإعلامية وكتابه التقارير الإعلامية الخاصة برصد ومتابعة تنفيذ التوصيات.


واستضافت الورشة التدريبية مجموعة من الإعلاميين العاملين بمجموعة من المنصات الاعلامية المختلفة، والذين تعهدوا بتنفيذ تغطية اعلامية مرتبطة بتوصيات الاستعراض الدوري الشامل 2014، وسيتم توثيق هذه التغطية من قبل فريق عمل المشروع ليتم تقييمها خلال المرحلة الثانية للبرنامج التدريبي المتوقع تنفيذها في نوفمبر 2016.

ويسعى المشروع الذي بدأ في يناير 2016 لتعزيز دور الاستعراض الدوري الشامل لتحسين السياسات العامة وإصلاح حقوق الإنسان خلال المرحلة الانتقالية في مصر من خلال إشراك منظمات المجتمع المدني، النشطاء والإعلاميين بفعالية في المتابعة والدعوة للإصلاح الضروري لحقوق الإنسان، وتبني سياسات جديدة متوافقة مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان بناءا على الاستعراض الدوري الشامل 2014.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements