Advertisements

وزير الخارجية: العلاقات المصرية ـ الأمريكية متشعبة وعميقة

سامح شكري
سامح شكري
Advertisements
أكد سامح شكري وزير الخارجية أن العلاقات المصرية ـ الأمريكية متشعبة وعميقة على مدى عقود طويلة، مشيرا إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي سيركز خلال زيارته على الجانب الاقتصادي وذلك حتى تنطلق مصر نحو وضع أفضل يحقق طموحات الشعب المصري. 

وقال شكري ـ في تصريح خاص للتلفزيون المصري اليوم الأحد ـ إن العلاقات بين البلدين لها مناح عديدة، مشيرا إلى أن صناعة القرار في الولايات المتحدة تتم من خلال الإدارة الأمريكية والكونجرس وأيضا هناك تأثير للمراكز البحثية والمنظمات المجتمعية التي تعمل في الإطار السياسي.

وأضاف شكري أن الرئيس عبدالفتاح السيسي سيلتقى مع قطاع عريض من متخذي القرار في الإدارة ومراكز الأبحاث،لافتا في الوقت نفسه إلى وجود تواصل مع كبرى الشركات الأمريكية، وأن الرئيس السيسي سيلقي كلمة في الغرفة التجارة الأمريكية وذلك على مسمع من قطاع عريض من شركات هامة في الولايات المتحدة.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تملك قدرة اقتصادية ضخمة يمكن أن تساهم في دعم الاقتصاد المصري من خلال زيادة الاستثمارات المباشرة وإتاحة الفرصة أمام مصر للتفاعل مع المؤسسات الائتمانية الدولية، موضحا أن هذه الأمور حيوية بالنسبة لخطة إصلاح الاقتصاد المصري.

Advertisements