Advertisements

"السنوار": لن نعترف بإسرائيل ولن نتنازل عن سلاحنا

قائد حركة حماس في غزة السنوار
قائد حركة حماس في غزة السنوار
Advertisements
قال قائد حركة حماس في غزّة، يحيى السنوار، إنّ الشعب الفلسطيني لا يزال في مرحلة تحرر وطني لا يمكن فيها الاستغناء عن السلاح، مضيفا أن قرار المصالحة كان لحماية مشروع التحرير والعودة.

وتابع "السنوار" في كلمته التي القاها أما النخب النقابية من الفصائل، أـنه إذا توفر لفتح 20 % من الجدية الموجودة لدينا، سينتهي الإنقسام، وقد وجدنا لديهم أكثر من ذلك خلال جولات الحوار التي ناقشنا خلالها ملفات صعبة وأنجزناها، مضيف أن محاولات الإحتلال إعاقة مشروع المصالحة الوطنية مرفوضة بشكل قاطعا مشددًا أنه إذا فكر العدو في إفشال المصالحة سيتلقى درسا كي لا يتدخل في شؤوننا الداخلية علي حد قوله.

وأضاف "السنوار": "نحن لا يمكن أن نعترف بإسرائيل أو نتنازل عن سلاحنا أو أي ثابت من ثوابتنا، نحن جاهزون للنتنازل وطنيا وداخليا لأبعد حد أما أمام العدو لن نتنازل".

Advertisements