Advertisements

سكرتير الوفد في ذكرى رحيل سراج الدين: ستبقى إرادته "معجزة"

Advertisements
قال الدكتور هاني سري الدين، سكرتير عام حزب الوفد، في ذكري رحيل فؤاد سراج الدين: آخر رسالة لواحد من  باشوات مصر إلي أبنائه الوفديين، حياة طويلة حافلة بالإنجاز والعطاء عاشها فؤاد سراج الدين باشا هي رحلة جهاد وكفاح لم تنتهي حتى الآن من أجل مصر وحزب الوفد، مؤمناً بقيم الوفد ومبادئه وثوابته، ومدافعاً عن الحرية و الديمقراطية والدستور والعدالة الاجتماعية، وستبقى إرادته في إعادة الوفد إلي الحياة السياسية بعد غياب دام ربع قرن معجزة تكشف قوة صلابته ومعدنه وإيمانه الراسخ بالوفد.

وتابع خلال صفحته الرسمية على فيس بوك: "فقد من أجله ثروته وأجمل سنوات عمره التي قضاها معزولاً أو معتقلاً سياسياً فسلام على روح زعيم الوفد الذي رحل عنا في التاسع من أغسطس عام 2000 ليلحق بالزعيمين خالدي الذكر سعد باشا والنحاس باشا في ذات شهر رحيلهما، ليبقى أغسطس شهر الأحزان الوفدية، ولكنه في نفس الوقت شهر تذكر الدروس واستعادة العبر للانطلاق بالوفد للأمام على طريق سعد والنحاس وسراج الدين". 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements