Advertisements

بورصة أبوظبي تتراجع في نهاية التداولات اليوم الخميس

بورصة أبوظبي
بورصة أبوظبي
Advertisements
أغلقت بورصة أبوظبي جلسة اليوم الخميس، أخر جلسات الأسبوع على تراجع بضغط من قطاعي الطاقة والعقار، ليسجل المؤشر العام للسوق 4855.94 نقطة، بعد أن فقد 3.68 نقطة خلال التداولات.
 
وأنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي تعاملات جلسة يوم الخميس على تراجع متأثراً بتراجعات قطاعي الطاقة والعقار.

ونزل المؤشر العام بنسبة 0.08% إلى مستوى 4855.94 نقطة ليفقد من خلالها 3.68 نقطة.

وجرى التعامل على 53.46 مليون سهم بقيمة 206.439 مليون درهم موزعة على 1.329 ألف صفقة.

وتراجع بالمؤشر العام قطاع الاستثمار بنسبة 3.24%، بعد أن هبط سهم الواحة كابيتال بنسبة 3.51%.

ونزل قطاع الطاقة بنسبة2.71% بفعل تراجع سهم دانة غاز بنسبة 5.06%.

كما انخفض أداء قطاع العقارات بنسبة 0.70% متأثراً بهبوط سهم إشراق العقارية بنسبة 1.96%، والدار العقارية بنسبة 0.64%.

وفي المقابل، ارتفع قطاع السلع الاستهلاكية بنسبة 2.93%، مدفوعاً بسهم أغذية الذي قفز بنسبة 3.73%.

وارتفع قطاع البنوك بنسبة 0.16% بعدما ربح سهم بنك الفجيرة بنسبة 14.82%.

وحقق قطاع الاتصالات ارتفاعاً بنسبة 0.12% بدعم من سهم اتصالات مرتفعاً بالنسبة نفسها.

وكان سهم أبوظبي الأول الأنشط تداولاً من حيث القيمة بنحو 80.32 مليون درهم، فيما كان سهم دانة غاز الأنشط من حيث الحجم بنحو 15 مليون سهم.

وأنهى المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي تعاملات جلسة أمس الأربعاء على ارتفاع مدفوعاً بنمو كل من قطاع العقارات والبنوك والاتصالات.

وسجل المؤشر العام ارتفاعاً بنسبة 0.64% الى مستوى 4859.62 نقطة، ليربح نحو 30.95 نقطة.

وجرى التعامل على 42.53 مليون سهم وبقيمة 190.639 مليون درهم موزعين على 1.385 ألف صفقة.

وارتفع قطاع العقارات بنسبة 2.10% بدعم من سهم الدار العقارية بنحو 1.95%.

وسجل قطاع البنوك مكاسب بنسبة 0.88% بعد ان ربح سهم أبوظبي الأول بنسبة 1.30%.

وحقق قطاع الاتصالات ارتفاعاً بنسبة 0.24% بدعم من سهم اتصالات المرتفع بنفس النسبة.

وفي المقابل سجل قطاع الصناعة تراجعاً بنسبة 1.14%، بفعل هبوط سهم أسمنت الخليج بنسبة 9.29%.
وانخفض قطاع الطاقة بنسبة 0.67% بعد ان هبط سهم دانة غاز بنسبة 2.77%.
وتصدر سهم أبوظبي الاول التداولات بنحو 114.117 مليون درهم، فيما كان سهم منازل الأنشط من حيث الحجم بنحو 14 مليون سهم.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements