Advertisements

رئيس "إيلاب": السوق الأوروبى يمثل النسبة الأكبر من الصادرات بنسبة 72%

وزيرالبترول - أرشيفية
وزيرالبترول - أرشيفية
Advertisements
أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، على أن استراتيجية الوزارة تستهدف في المرحلة الحالية التوسع فى مشروعات البتروكيماويات باعتبارها صناعة القيمة المضافة وتحقق الاستغلال الاقتصادى الأمثل لثروات مصر من البترول والغاز، ولمشاركتها الإيجابية فى دعم الاقتصاد القومى وتحقق عائدات مرتفعة  للدولة من خلال توفير الخامات البتروكيماوية الاستراتيجية التى تدخل فى العديد من الصناعات الصغيرة والمتوسطة لتلبية احتياجات السوق المحلى من هذه المنتجات وخفض الاستيراد وتصدير الفائض منها، مشدداً على أهمية الاستمرار فى رفع الكفاءة التشغيلية للوحدات الإنتاجية وترشيد النفقات وتطبيق أحدث نظم السلامة والصحة المهنية والالتزام الصارم بكافة المعايير والاشتراطات البيئية . 

جاء ذلك خلال رئاسته للجمعية العامة للشركة المصرية لإنتاج الألكيل بنزين الخطي (إيلاب) لاعتماد نتائج أعمالها خلال عام 2018 بحضور المهندس محمد سعفان وكيل أول الوزارة، والمهندس عابد عز الرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول، وأسامة البقلى رئيس شركة إيجاس، وسعد هلال رئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات، والمحاسبة نبوية أحمد وكيل أول الوزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات.

وأشار المحاسب هشام نور الدين رئيس الشركة أن عام 2018 شهد انطلاقة جديدة لتحقيق سلسلة من النجاحات المتواصلة والنتائج المتميزة، حيث تم تأمين الكميات اللازمة من مواد التغذية (وقود النفاثات والكيروسين والبارافينات والبنزول)، ونجحت في تحقيق الخطة الإنتاجية والتسويقية والوصول إلى أقصى طاقة إنتاجية ممكنة حيث تم تحقيق أعلى معدل للإنتاج خلال السنوات الخمس الماضية من منتج اللاب الذى يعد المادة الخام الأساسية المستخدمة في إنتاج المنظفات الصناعية ، وأيضاً من المنتج الثانوى "الهاب" لتساهم في تلبية احتياجات السوق المحلى وتصدير الفائض إلى الأسواق العالمية في ضوء زيادة الطلب العالمى على منتج الشركة نظراً للجودة العالية التى تتفق مع أعلى المواصفات العالمية والاشتراطات البيئية  

وأشار إلى أن السوق الأوروبى يمثل النسبة الأكبر من الصادرات بنسبة 72% نظراً لملاءمة منتج اللاب للمواصفات الأوروبية ، بالإضافة إلى التصدير لأسواق دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، هذا بالإضافة إلى بعض الدول في آسيا وأمريكا الجنوبية . 


وأضاف أنه تم تنفيذ عدد من المشروعات الهامة داخل الشركة ، حيث تم العمل على رفع كفاءة المنشآت والطرق ، بالإضافة للعديد من أعمال التركيبات والإنشاءات وأعمال البنية التحتية ورفع كفاءة الوحدات الإنتاجية والاستمرار في تحقيق زيادة كميات منتج الألكيل بنزين الخطى إلى نسب غير مسبوقة وتطوير شامل فى مجال الاتصالات والشبكات ، مشيراً إلى أن الشركة تولى اهتماماً كبيراً بمجال السلامة والصحة المهنية ، حيث تم تطبيق أحدث وأدق نظم الوقاية والحماية لكى توفر أعلى درجات الأمن الصناعى للعاملين والمحافظة على سلامة أداء المعدات والبيئة .

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements