Advertisements

أخر سفير لمصر في تركيا: فوز المعارضة في انتخابات البلدية كسر ظهر "أردوغان"

أردوغان
أردوغان
Advertisements
قال السفير عبد الرحمن صلاح، آخر سفير لمصر في تركيا، إن خسارة حزب العدالة والتنمية التابع لـ "أردوغان" في انتخابات البلدية في اسطنبول، رسالة من المواطن التركي بأن حزب العدالة والتنمية غادر الحياة السياسية في تركيا.

وأضاف "صلاح"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد الباز، ببرنامج "90 دقيقة"، المذاع على فضائية "المحور"، مساء الإثنين، أن "أردوغان" بدل من قيامه بالسياسات العقلانية التي تعمل على حل مشاكل المواطن التركي، بدأ يعود لخطابه السياسي الديني، وبدأ يستخدم الشعارات الإسلامية في الإنتخابات، وهذه الأشياء لا تشبع من جوع.

وولفت إلى أن فوز المعارضة في انتخابات البلدية بإسطنبول كسر ظهر "أردوغان"، لافتَا إلى أنه شخصيًا انخدع في الرئيس التركي، ومع مرور الوقت اكتشف أنه كان مخطئًا.

وأشار إلى أن الرئيس التركي بدأ يفتعل مشاكل مع الدول المجاورة دون سبب واضح، وهذا واضح في قيام تركيا باحداث بعض المشاكل مع كلًا من مصر والسعودية، ليس لسببًا سوى الدفاع عن الإخوان.

وأوضح أن النظام التركي يمنح رؤساء البلدية سلطات واسعة، وفوز المعارضة التركية في هذه الانتخابات سينعكس بالسلب على أروغان.


هذا وخسر "حزب العدالة والتنمية"، حزب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الانتخابات المحلية في العاصمة أنقرة وفي مدينةأزمير في أقوى ضربة يتعرض لها الحزب على مدار 16 عاما.

كما تتقدم المعارضة في انتخابات رئيس بلدية إسطنبول، أكبر مدن البلاد، كما تقول مفوضية الانتخابات.

وقال بن علي يلدريم، مرشح حزب العدالة والتنمية في انتخابات رئيس بلدية اسطنبول، إن منافسه الرئيسي في المعارضة متقدم بنحو 25 ألف صوت، ولكنه أضاف إن التصويت ما زال مستمرا.

وفي البلاد بصورة عامة، فاز تحالف حزب العدالة والتنمية بأكثر من 51 في المئة من أصوات الناخبين في الانتخابات التي ينظر إليها على أنها تصويت على حكم إردوغان، وسط وقت تعاني فيه البلاد من كساد اقتصادي.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements