Advertisements

التباين يسيطر علي أداء مؤشرات البورصة بمستهل تعاملات أولي جلسات يوليو

البورصة المصرية
البورصة المصرية
Advertisements

سيطرت حالة من التباين علي مؤشرات البورصة المصرية، بمستهل تعاملات جلسة اليوم الاثنين،أولي جلسات يوليو ، حيث  ارتفع المؤشر الرئيسى، بينما  تراجع مؤشرا ايجي "70" ، وجاء ذلك مع شراء إنتقائي مؤسسي علي القياديات.

و تصدر أوراسكوم للاستثمار قائمة النشاط بارتفاع تجاوز ال 6% ليتداول عند 0.66 جنيه للسهم مع تقدم المباحثات الامريكية الكورية و بداية لانهاء مشكلة تحويل اموال الشركة بكوريا الشمالية.

وارتفع مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 0.19% ليصل إلى مستوى 14127 نقطة، وصعد مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 0.4% ليصل إلى مستوى 2111 نقطة، وقفز مؤشر "إيجى إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 0.25% ليصل إلى مستوى 17419 نقطة.

فيما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 0.04% ليصل إلى مستوى 603 نقطة، وهبط مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقًا بنسبة 0.01% ليصل إلى مستوى 1540 نقطة.

من جانبه ، إختتمت البورصة المصرية، تعاملات جلسة يوم الخميس الماضي ، نهاية جلسات الأسبوع، بارتفاع جماعى لكافة المؤشرات،  مدفوعة بمشتريات الأجانب ، مع تساروع وتيرة دخول القوة الشرائية والتى تدفع بحراك نشط على الاسهم القيادية.

 وربح  رأس المال السوقى نحو  5.7 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 756.1  مليار جنيه.

وارتفع مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 0.67% ليصل إلى مستوى 14,100.74  نقطة ، كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 0.29% ليصل إلى مستوى 603.56  نقطة، وزاد مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقًا بنسبة 0.4% ليصل إلى مستوى 1,540.64  نقطة.


وبلغ حجم التداول على الأسهم 287,7 ورقة مالية بقيمة 1.1 مليار جنيه، عبر تنفيذ 24.7 ألف عملية لعدد 173 شركة، ارتفعت منهم أسهم 93شركة مقيدة بالبورصة ، وهوت 35شركة،  وإستقرت مستويات45 شركة.

وسجلت تعاملات المصريين 63.3% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 30.6%، والعرب على 5.9% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 66.6% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 33.3%.

وأتجهت تعاملات المستثمرين  الأجانب نحو الشراء بـ 835,356 مليون جنيه بينما إتجهت تعاملات المصريين والعرب  للبيع بقسمة 728,52 مليون جنيه ، و106.8مليون جنيه علي التوالي.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements