Advertisements

ارتفاع الأسهم اليابانية لأعلى مستوى في شهرين ونصف

بوابة الفجر
Advertisements
 ارتفعت الأسهم اليابانية اقتداء بوول ستريت ونظيرتها في آسيا وبلغت أعلى مستوى لها في شهرين ونصف الشهر يوم الثلاثاء بفضل بيانات أولية مشجعة للقاح محتمل ضد فيروس كورونا عززت الآمال بعودة النشاط الاقتصادي العالمي سريعا.

وصعد المؤشر نيكي القياسي 1.5 بالمئة إلى 20433.45 نقطة، وهو أعلى مستوى منذ السادس من مارس آذار.

وقالت شركة مودرنا يوم الاثنين إن بيانات للقاحها لمرض كوفيد-19، وهو الأول الذي يجري اختباره في الولايات المتحدة، أظهرت إنتاج أجسام مضادة في عدد صغير من المتطوعين الأصحاء.

وعلى أثر ذلك، قفزت الأسهم الأمريكية يوم الاثنين وأغلق المؤشر ستاندرد أند بورز 500 على أعلى مستوى له في عشرة أسابيع بينما ارتفع داو جونز 3.9 بالمئة وناسداك 2.4 بالمئة.

وقال متعاملون إن أنباء نجاح مودرنا في تجارب اللقاح المحتمل زادت من إقبال المستثمرين على المخاطرة عالميا.

وزاد المؤشر توبكس الياباني الأوسع نطاقا 1.8 بالمئة إلى 1486.05 نقطة وهو أيضا أعلى مستوى إغلاق منذ السادس من مارس آذار وارتفعت جميع مؤشرات القطاعات الفرعية الثلاثة والثلاثين إلا واحدا.

وسجلت قطاعات الحديد والصلب والنقل البحري والتأمين أفضل أداء في البورصة الرئيسية.

وارتفع سهم باناسونيك سبعة بالمئة بعد توقعها يوم الاثنين طلبا قويا على خلايا البطاريات من شريكتها الأمريكية تسلا وإجراء محادثات بين الشركتين لتوسعة مصنعهما المشترك في نيفادا والذي بدأ يحقق أرباحا.


Advertisements