Advertisements

شرطة نيو أورليانز تطلق الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين

بوابة الفجر
Advertisements
أطلقت الشرطة في نيو أورليانز الغاز المسيل للدموع ليلة الأربعاء لتفريق المتظاهرين الذين تقول الشرطة أنهم رفضوا الامتثال لأوامر بعدم السير عبر كريسنت سيتي كونكشن، وهو جسر يمتد عبر نهر المسيسيبي.

وعلي صعيد آخر، أثارت وفاة جورج فلويد مظاهرات تضامن في عدد من المدن خارج الولايات المتحدة - سلطت الضوء على المشاكل المحيطة بالعنصرية في بلدان مختلفة.

في باريس، أثارت وفاة فلويد غضب العديد من الأشخاص، الذين واجهوا أزمة الظلم العرقي الخاصة بهم في عام 2016 عندما توفي رجل أسود، أداما تراوري، أثناء احتجازه من قبل الشرطة.

وقالت ميليسا بيل، مراسلة شبكة سي إن إن، "(هناك) قدر كبير من الغضب في الشوارع حول حقيقة أنه بعد مرور أربع سنوات تقريبًا، لم يتم تقديم أي شخص إلى العدالة.. ولا يزال هناك جدل حول كيفية وفاته بالضبط."

الآن، مع احتجاجات "حياة السود مهمة" Black Lives Matter عبر باريس، تصدر هاشتاغ #JusticePourAdama (العدالة لأداما) فرنسا.

وقال شقيقه آسا تراوري خلال تعليقات أدلى بها في وقت سابق من هذا الأسبوع: "أصبحت قضية أداما تراوري رمزًا لعنف الشرطة في فرنسا".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements