Advertisements

عاجل.. "المركزى": تراجع الاحتياطي النقدى إلى 36 مليار دولار

بوابة الفجر
Advertisements
قال البنك المركزي المصري على موقعه الإلكتروني اليوم الأحد إن الاحتياطي النقدي تراجع إلى نحو 36 مليار دولار في نهاية مايو الماضي، مقابل نحو 37 مليار دولار في نهاية أبريل.

وكان الاحتياطي قد سجل تراجعًا في شهر أبريل الماضي بنحو 3 مليارات دولار ليصل إلى 37.037 مليار دولار، كما تراجع 5.4 مليار دولار في شهر مارس الماضي، ليتراجع بذلك الاحتياطي النقد الأجنبي للشهر الثالث على التوالي ليفقد نحو 9.4 مليار دولار في 3 أشهر.


وحصلت مصر خلال شهر مايو الماضي على قرض سريع من صندوق النقد الدولي بقيمة 2.77 مليار دولار وطرح سندات دولية بقيمة 5 مليارات دولار.

وأعلن صندوق النقد الدولي، الجمعة الماضية، أنه توصل إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع مصر بشأن قرض استعداد ائتماني جديد بقيمة 5.2 مليار دولار لمدة عام، لمساعدة القاهرة في التعامل مع جائحة فيروس كورونا المستجد، وتداعياتها الاقتصادية.


وقال الصندوق إن الاتفاق، الذي يجب وضع المجلس التنفيذي للصندوق اللمسات النهائية عليه، سيحمي مكاسب اقتصادية حققتها مصر في السنوات الثلاثة الأخيرة ويضع البلاد على أساس قوي لاستمرار التعافي.

وأضرت تداعيات فيروس كورونا ببعض من أكبر موارد النقد الأجنبي لمصر في الشهور الثلاثة الأخيرة، وبخاصة السياحة، التي تشكل حوالي 5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، والتحويلات من المصريين العاملين في الخارج. وتسببت أيضا في عمليات نزوح للنقد الأجنبي من أسواق الدين المحلية.




شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements