Advertisements

"ملك وملكة".. "العناني" يكشف للتلفزيون الفرنسي عن أحدث قطع المتحف المصري الكبير (فيديو)

جانب من الزيارة
جانب من الزيارة
Advertisements
حرص التلفزيون الفرنسي، اليوم الثلاثاء، على مرافقة  الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار المصري، وزوراب بولوكوشيفيلي في جولتهما بالأهرامات والمتحف الكبير، حيث تحدث العناني خلال الجولة عن آخر القطع وصولًا للمتحف الكبير.


وكشف "العناني"، الستار عن القطعتين وهما تمثالين لملك وملكة بطلميين كانا يعرضان في معرض خارجي وتم عودتهما إلى مصر فتم توقيفها في البهو العظيم بالمتحف الكبير، حيث يصيرا جزءا من سيناريو العرض له.

وشهد كشف الستار عن التمثالين زوراب بولوكيتشفيلي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، واللواء عاطف مفتاح المشرف العام على مشروع المتخف المصري الكبير والمنطقة المحيطة به، والدكتور عيسى زيدان مدير عام الشؤون التنفيذية للترميم ونقل الآثار بالمتحف المصري الكبير.

التمثالان الملكيان كانا ضمن القطع الأثرية المعروضة بمعرض "المدن الغارقة: عالم مصر الساحر" بالولايات المتحدة الأمريكية، الذي بدأ جولته الخارجية في عام 2015، زار فيها العاصمة الفرنسية باريس، و البريطانية لندن، ومدينة زيورخ بسويسرا، وأربعة مدن بالولايات المتحدة الأمريكية. وهو الآن معروضا في متحف فيرجينيا للفن، ويضم المعرض ٢٩٣ قطعة أثرية كان قد تم انتشالها من مدينة هيراكلون الغارقة بأبي قير.

التمثالان لملك وملكة من العصر البطلمي مصنوعان من الجرانيت الوردي ويصل طول كل واحد منهما إلى حوالي ٥ امتار.

يصور التمثال الأول الملك واقفا مرتديا التاج المزدوج مقدما قدمه اليسرى للأمام ويداه مضمومتان بجانبيه، أما التمثال الثاني فيصور الملكة واقفة مرتدية رداء شفاف وتاج حتحور مقدمة قدمها اليسرى للأمام.

وفي سياق آخر، قال الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، إن زيارة زوراب بولوليكاشفيلي الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية والوفد المرافق له، لمصر هي أول زيارة له خارج أوروبا وشملت عدة فعاليات.

جاء ذلك في كلمة العناني بالمؤتمر المنعقد في المتحف المصري الكبير بالبهو العظيم بعد جولة تفقدية للجانبين بالمتحف.

وقال العناني، إن جولة الأمين العام شملت مدينة الغردقة الساحلية، ومتخف الغردقة والمطار والمستشفيات والفنادق، لاستعراض الإجراءات الاحترازية.

كما التقى بولوليكاشفيلي بالسيد رئيس الجمهورية، والسيد رئيس الوزراء، وأعلن عن استعداد المنظمة لدعم مصر الكامل في الجانب السياحي.

كما اصطحب العناني بولوليكاشفيلي في زيارة للمتخف المصري الكبير والمتحف المصري بالتحرير وانعقد اجتماعان الأول مع ممثلي السياحة في الوزارة والثاني مع ممثلي القطاع السياحي الخاص.

وصباح اليوم الذي هو آخر يوم في جولة بولوليكاشفيلي بمصر، اصطحبه الدكتور خالد العناني في زيارة لمنطقة أهرامات الجيزة، حيث تفقد البانوراما والتقى بالجمالة، وتفقد المطعم السياحي بالهرم وتفقد منطقة أبو الهول.

واختتم بولوليكاشفيلي زيارته بجولة في المتحف المصري الكبير، حيث تفقد البهو العظيم والدرج العظيم وقاعات المتحف التي تتجهز للافتتاح.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements