Advertisements

مصادر تكشف حقيقة تحطيم مجهولين لـ تميمة مونديال اليد بحدائق أكتوبر

بوابة الفجر
Advertisements
أثار منشور تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، غضب واستياء الكثيرين، حيث تضمن المنشور "تحطيم تميمة كأس العالم لكرة اليد بحدائق أكتوبر" التي تستضيفها أرض الكنانة في الفترة من 13 إلى 31 يناير الجاري. 

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورا للتميمة زعموا أنها نتيجة أعمال تخريب على يد مجهولين، بمنطقة حدائق أكتوبر.

وسرعان ما تسارعت مواقع إخبارية لنقل الصور زاعمين تحرير محضر بالواقعة وتشكيل فريق بحث تابع لمديرية أمن الجيزة دون التحقق من حقيقة الأمر.

وبالتواصل مع مصادر أمنية مسؤولة بقطاع أمن الجيزة، أفادت بأن التميمة مصنوعة من "الفوم والجبس" تم تركيبها بأحد الميادين بحدائق أكتوبر قبل انطلاق البطولة بيوم -أي قبل 3 أيام-.

وأشارت المصادر إلى أن رياح شديدة ضربت البلاد حينها خاصة المدن ذات الظهير الصحراوي بمدينة 6 أكتوبر، ما نتج عنه سقوط التميمة من مكانها وتحطمها، دون تدخل أي عنصر بشري.

وأوضحت، أن الشركة رفعت التميمة ووضعتها داخل أحد مخازنها بسبب عدم إمكانية تصليحها مرة أخرى نافية تحطيمها بالأساس مؤكدة "الرياح كانت شديدة فوقعت على الأرض".

وفسرت المصادر ما تداولته بعض المواقع صباح اليوم حول تحطيم التميمة بأن عاملين بالشركة التقطوا صورا للتميمة داخل المخزن ونشروها عبر صفحاتهم الشخصية فسارع بعض الصحفيين لنقلها دون التحقق من حقيقة الأمر.

ونفت المصادر تحرير محضر أو تشكيل فريق بحث أو تفريغ كاميرات مراقبة بقولهم "مافيش واقعة أصلا.. شوية هواء وقعوا التميمة على الأرض". 

وطالبت المصادر وسائل الإعلام تحري الدقة فيما يتم نشره والرجوع إلى الجهات المسؤولة للحصول على المعلومات الصحيحة منعا لإثارة الرأي العام.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements