Advertisements

حقيقة استيراد أتوبيسات كهربائية مصنعة بالكامل من الخارج والادعاء بتصنيعها محليًا

بوابة الفجر
Advertisements
أوضح المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء، اليوم السبت، حقيقة المنشور المتداول في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن استيراد أتوبيسات كهربائية مصنعة بالكامل من الخارج والادعاء بتصنيعها محليًا.

وتواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الإنتاج الحربي، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لاستيراد أتوبيسات كهربائية مصنعة بالكامل من الخارج والادعاء بتصنيعها محليًا.

وأكدت الوزارة أن هناك اتفاقية شراكة بين مصر والصين تم توقيعها خلال شهر أبريل 2019، تهدف إلى تصنيع 2000 أتوبيس كهربائي في مصر على مدار أربع سنوات، بمكونات تصنيع محلي تصل نسبتها إلى45%، وقد وقع الاتفاقية عن الجانب المصري "مصنع 200 الحربي"، وشركة "IMUT" المصرية، فيما وقعها من الجانب الصيني شركة "فوتون" لصناعة السيارات، وذلك في إطار تطبيق استراتيجية توطين تصنيع المركبات الكهربائية في مصر.

وفي السياق ذاته، تم إعداد استراتيجية لتصنيع ونشر استخدام المركبات الكهربائية، وذلك بالتعاون مع الوزارات والجهات المعنية بالدولة، في حين تم التعاون أيضًا مع الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال، بهدف تعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين تكنولوجيا تصنيع المركبات الكهربائية في شركات الإنتاج الحربي، وليس التوريد أو التجميع فقط، حيث تم مراعاة التأكيد على امتلاك الشركات العالمية التي يتم التعاون معها لمقومات صناعية تسمح لها بنقل التكنولوجيا وتقديم الدعم الفني والتكنولوجي.

وفي النهاية، نناشد جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، واستقاء المعلومات من مصادرها الرسمية، منعًا لإثارة البلبلة بين صفوف المواطنين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements