Advertisements

صناعة النواب: مسألة تصفية شركة الحديد والصلب لا يجب خضوعها للأحكام المتسرعة

بوابة الفجر
Advertisements




أعلنت لجنة الصناعة بمجلس النواب برئاسة النائب معتز محمود، اليوم السبت، أن مسألة تصفية شركة الحديد والصلب لا يجب أن تخضع للأحكام المتسرعة بشأنها، وأنه لا يمكن حلها أو طرح سيناريو نهائى بشأنها بناءً على العواطف وإنما النظر إلى سلسلة من الأرقام الخاصة بعوائد الشركة وما تحققه من خسائر أو مكاسب بشكل عقلانى ومنهجى بحت.

وأشارت لجنة الصناعة فى بيان لها، إلى أن وجهات النظر المختلفة حول ما آلت إليه الأمور، سواء ما تراه الحكومة أو يدفع به المعترضين والمؤيدين للقرار، يجب أن يخضع للنقاش العقلانى المحكوم بالأرقام والدراسات والبحوث العلمية حول قدرات شركة الحديد والصلب بحلوان، وما يمكن أن يكبدنا محاولات تطويرها من عدمه.

كما أشارت إلى أن شركة الحديد والصلب المصرية هى إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، تعانى من نزيف مستمر فى الخسائر، حيث بلغت الخسائر المرحلة فى 3062020 حوالى 8.5 مليار جنيه.

وأكدت اللجنة أنها ستتولى دراسة التفاصيل المتعلقة بكون الطاقة التصميمية للمصنع 1.2 مليون طن صلبسنة، تعرضت للتراجع بسبب الحالة الفنية المتدنية للمعدات، والنظر فى أمر انخفاض كميات الإنتاج، حيث تم إنتاج 133 ألف طن خلال العام المالى 2017 2018 بنسبة 11% من الطاقة التصميمية ووصلت إلى 10% فى 306 2020، وقد أدى ذلك إلى ارتفاع باهظ لتكلفة الإنتاج بالمقارنة بسعر البيع.

واوضحت اللجنة، أنها سوف تعكف على دراسة الموضوع بعقلانية بعيدا عن الرومانسية وطبقا للأرقام والمستندات الواردة من الحكومة قبل إصدار أى تصريحات خاصة بذلك الموضوع مع وضع الأولوية لما فيه صالح وطننا العزيز.
Advertisements