Advertisements

عضو مجلس 'الصحفيين' يعلن شفائه من كورونا: خذوا حذركم

حماد الرمحي عضو مجلس نقابة الصحفيين
حماد الرمحي عضو مجلس نقابة الصحفيين
Advertisements
أعلن حماد الرمحي عضو مجلس نقابة الصحفيين، شفاؤه من فيروس كورونا المستجد، وذلك بعد نحو شهر من المعاناة مع المرض.

وسرد "الرمحي" على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، تفاصيل مرضه، قائلًا: "يوم 20 الشهر الماضي أصيبت بهبوط حاد في ضغط الدم وصل إلى 30 درجة مئوية نتج عنها غيبوبة متقطعة دامت خمسة أيام متصلة، وبعد الفحص والأشعة والتحاليل كانت هناك مفاجأة جديدة حيث اكتشف الأطباء إصابتي بفيروس كورونا بجانب هبوط ضغط الدم الذي كاد يعصف بحياتي".

وقال: "بعد شهر تقريبا ورحلة شاقة من سكرات الكورونا وغيابات الضغط، نجاني الله تعالى وتماثلت تمامًا للشفاء وظهرت نتيجة التحليل المسحة النهائية سلبية، لأعلن لأول مرة لأحبابي وأصدقائي شفائي بفضل الله من هذا الوباء اللعين".

وأضاف: "إنني أعلن هذا الخبر لعدة أسباب، الأول هو خوفًا على زملائي، وحرصي علي حمايتهم وصحتهم وصحة أسرهم، ثانيًا أن تكون رسالتي بمثابة صرخة تحذير لكل أصدقائي: خذوا حذركم والزموا بيوتكم قدر الإمكان فهو وباء يحصد الأموال والأرواح، وهو صورة مصغرة وبروفة من سكرات الموت".

وتابع: "زملائي الأعزاء، هذه محطة تاريخية في حياتي تعلمت منها عدة دروس من أهمها أن حب الناس هو الثروة التي وهبها الله لي، وهي الكنز الذي لا يفنى وأنا أشهد الله أني نجوت بدعاء المخلصين من أصحابي وأحبابي وزملائي، وأني مدين لهم بحياتي".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements