Advertisements

بركان غضب مبابي في باريس سان جيرمان

مبابي
مبابي
Advertisements
أثار كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، جدلا واسعا، حول مستقبله مع فريقه، وذلك بعدما ظهر عليه الغضب أثناء تواجده في مباراة فريقه أمام أنجيه، يوم السبت الماضي.

وانتهت المباراة، بفوز باريس سان جيرمان، بهدف دون رد، ضمن منافسات الجولة الـ20 من الدوري الفرنسي.

وأكدت صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن مبابي لم يقدم المأمول منه في عام 2021، حيث تعرض اللاعب الفرنسي للعديد من الانتقادات بسبب مستواه الباهت مع الفريق.

وأشارت إلى أن مبابي خرج غاضبا، عند استبداله في الدقيقة 79 من عمر مباراة فريقه أمام أنجيه، حين سار ببطء إلى خارج أرضية الملعب، قبل الجلوس في المدرجات لمشاهدة ما تبقى من اللقاء، موضحة أن اللاعب لا يشعر بالارتياح في النادي.

جدير بالذكر أن عقد مبابي مع باريس، سينتهي عام 2022، وفي ظل انزعاجه من القرارات داخل النادي، يمكنه أن يتطلع للرحيل وبدء مغامرة جديدة.

يشار إلى أن إسم مبابي صاحب الـ22 عامًا، ارتبط بالانتقال إلى صفوف ريال مدريد، في ظل رغبة زيدان مدرب الميرنجي، في الحصول على خدماته.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements