Advertisements

البورصات الأوروبية تتراجع بالختام بضغط من قرار "المركزي"

بوابة الفجر
Advertisements
تراجعت البورصات الأوروبية بنهاية التعاملات اليوم الخميس، بعد أن قرر البنك المركزي الأوروبي عدم إجراء أي تغيير في معدلات الفائدة وبرنامج شراء السندات، لكنه تعهد باستمرار تقديم الدعم للاقتصاد حسب الحاجة.

وارتفعت أسهم التكنولوجيا بنحو 1.6 بالمائة، بينما تراجع قطاع النفط والغاز بنسبة 1.3 بالمائة.

في حين ذكرت كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي أن وباء كورونا لا يزال يشكل مخاطر جسيمة على اقتصاد منطقة اليورو.

وعند ختام التعاملات، استقر مؤشر "ستوكس 600" عند مستوى 410.8 نقطة، بينما انخفض "فوتسي" البريطاني بنسبة 0.4 بالمائة إلى مستوى 6715.4 نقطة.

في حين تراجع "داكس" الألماني بنحو 0.1 بالمائة إلى 13906.6 نقطة، وهبط "كاك" الفرنسي بنسبة 0.7بالمائة إلى مستوى 5590.7 نقطة.
Advertisements