Advertisements

بمناسبة الذكرى الـ69.. نواب البرلمان: رجال الشرطة لديهم سجل حافل من البطولات منذ موقعة الإسماعيلية

بوابة الفجر
Advertisements
وجه عدد من أعضاء مجلس النواب، الشكر والتقدير لرجال القوات المسلحة والشرطة، بمناسبة الاحتفال بالذكري الـ 69 لعيدهم، والتي تعود إلى موقعة الإسماعيلية عام 1952 عندما رفض رجال الشرطة تسليم سلاحهم وإخلاء مبني المحافظة للاحتلال الإنجليزي مما أسفر عن استشهاد خمسون شهيدا وثمانون جريحًا، مؤكدين أن الاحتفال بهذا اليوم العظيم يمثل احتفالا لجموع المصريين. 

من جانبه، هنأ اللواء أحمد العوضي، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، الرئيس عبدالفتاح السيسي، واللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 69 لعيد الشرطة، مؤكدا أن رجال الشرطة لديهم سجل حافل من البطولات منذ موقعة الإسماعيلية.

وأكد "العوضي" في تصريح خاص لـ "الفجر" أن رجال الشرطة مستمرون في تضحياتهم بأرواحهم خاصة منذ 25 يناير 2011 وما أعقبها من مجريات الأمور من عمليات إرهابية التي راح ضحيتها العديد من رجال الشرطة المخلصين، والتصدي لتلك العمليات، والعمل على حفظ الأمن والاستقرار داخل الوطن، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي حريص كل الحرص على تكريم أسر الشهداء في جميع المناسبات.

ووجه وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، التحية والتقدير لأسر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم، قائلا: " انجبتوا رجالا صدقوا ما عاهدوا الله عليه، وأبطال خير أجناد الأرض، وهنفضل فاكرينهم لحد أخر يوم، وهم عند ربهم أحياء يرزقون، ومهما نعمل لن نوفيهم حقوقهم"، داعيا الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وقال النائب مكرم رضوان، عضو مجلس النواب، إن رجال الشرطة والقوات المسلحة يبذلون كافة الجهود من أجل الدفاع عن الوطن وحفظ أمن واستقرار البلاد، موجهًا لهم الشكر والتقدير بمناسبة الاحتفال بالذكري الـ 69 لعيد الشرطة، متابعًا "كل سنة وانتوا طيبين وكل سنة ومصر طيبة وأمنه وبخير".

وأضاف "رضوان" في تصريح لـ "الفجر" أن الدولة المصرية بقواتها المسلحة والشرطة تخوض حربًا شرسه ضد الإرهاب والعناصر الإرهابية التي تهدف إلي زعزعة أمن واستقرار البلاد وهدم مؤسسات الدولة ولكن لن تستطيع قوي الشر والإرهاب أن تنال من عزيمة الشعب المصري وقو ة وإرادة القوات المسلحة والشرطة.

وأكد عضو مجلس النواب، أن الشعب المصري بكافة طوائفه سيظل داعمًا لرجال قواتنا المسلحة والشرطة الذين يفقدون أرواحهم في سبيل رفِعة راية الوطن والدفاع عن أرضهم ووطنهم، مؤكدًا أن تضحيات الشهداء وبطولاتهم تُسطر أسماءهم بحروف من نور في كتب التاريخ.

وفي سياق متصل، ثمن النائب سيد شمس الدين دور وزارة الداخلية ورجال الشرطة البواسل في حفظ الأمن والأمان داخل مصر، خاصةً بعد دورهم العظيم في مواجهة الأعمال الإرهابية الأعوام الماضية، مضيفا: " نحن دائمًا وأبدا نقدر جهود رجال الشرطة المخلصين، ونعلم جيدًا ما يعانون منه ونقف خلفهم في كل وقت وحين، وأن 25 يناير ليس عيدهم فقط بل عيدنا نحن أيضا".

وأشار عضو مجلس النواب إلى موافقة المجلس على تعديل بعض أحكام قانون إنشاء صندوق تكريم شهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الحربية والإرهابية والأمنية وأسرهم، مؤكدا أن أعضاء مجلس النواب لديهم روح طيبه وكانوا حريصين كل الحرص على سرعة الانتهاء من هذا القانون لتقديم كل الدعم لأسر الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من أجل مصر، وهذا أقل ما يمكن تقديمه معنويا لهذه الأسر.

ووجه عضو مجلس النواب، تحيه شكر وتقدير لجميع أسر الشهداء الذين ضحوا بدمائهم من أجل الوطن، ومواجهة الأعمال الإرهابية الخسيسة، التي تهدف إلى هدم مصر، داعيًا الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يصبر أسرهم على فراقهم.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements