Advertisements

المعارضة التركية تفضح أردوغان وتكشف جرائمه داخل السجون

بوابة الفجر
Advertisements

قال تقرير أصدره حزب الشعب الجمهورى التركى المعارض، إن 27 ألفًا و493 شخصًا تعرضوا للتعذيب، و86 شخصا لقوا مصرعهم، بسبب التعذيب خلال الـ18 عاما الماضية.

 

واستعرض نائب حزب الشعب الجمهورى ونائب رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، تانرى أوغلو، تقريرًا حول وقائع التعذيب التى وقعت فى عهد العدالة والتنمية، وكشف تقرير التعذيب وسوء المعاملة خلال الفترة بين عامى 2002 و2020 التى تولت فيها حكومات حزب العدالة والتنمية الحكم، تعرض 27 ألفًا و493 شخصًا للتعذيب خلال تلك الفترة.

 

وأضاف التقرير أن عام 2002 شهد 988 واقعة تعذيب، غير أن هذا الرقم ارتفع بحلول عام 2020 ليسجل 3 آلاف و534 واقعة تعذيب، مفيدًا بأن عام 2015 شهد أعلى عدد من وقائع التعذيب بواقع 5 آلاف و671 واقعة تعذيب، وأوضح تقرير الحزب المعارض أن 86 شخصًا لقوا مصرعهم بسبب التعذيب فى عهد العدالة والتنمية.

 

وبدأت وقائع الاختفاء القسرى تعاود الظهور مرة أخرى فى تركيا بعد إقرار حالة الطوارئ عقب انقلاب 2016 ولمدة عامين، لتعيد إلى الأذهان وقائع الاختفاء القسرى التى شهدتها تركيا فى تسعينات القرن الماضي.

 

وذكر التقرير أنه تم العثور لاحقًا على 24 من بين الأشخاص الذين اختفى أغلبهم فى إطار الحملات الأمنية ضد حركة «الخدمة» خلال الفترة التى أعقبت حالة الطوارئ حتى عام 2020، هذا وأفاد التقرير بأن الضحايا تعرضوا للتعذيب الممنهج بشكل كثيف خلال فترة اختفائهم، حسبما ذكر موقع تركيا الآن

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements