Advertisements

نائب محافظ بني سويف يجتمع بممثلي 40 جمعيات أهلية (صور)

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
Advertisements
واصل بلال حبش، نائب محافظ بني سويف، اجتماعاته بعدد من ممثلي الجمعيات الأهلية على مستوى المحافظة، وأعضاء المكتب التنفيذي للجنة توحيد جهود العمل الأهلي، حيث يجري تكوين جبهة مساندة للجهاز التنفيذي من الجمعيات الأهلية في مجال مجابهة الأزمات والمشكلات الطارئة، والذي يعد نتيجة للجهود على مدار عام من التنسيقات التي أسفرت في البداية عن توقيع أول وثيقة عمل أهلي على مستوى الجمهورية، وشارك فيها 40 جمعية أهلية نشطة في خدمة المجتمع وتلتها عدة خطوات عملية وصولا لتشكيل جبهة تساند جهود الدولة في حالة الطوارئ.

وخلال الاجتماع تمت مناقشة الموقف التنفيذي لتوصيات وتوجيهات الاجتماعات السابقة، والتي في مقدمتها الانتهاء من ملئ استمارة المستفيدين من أهالي المحافظة من جهود الجمعيات الأهلية، كخطوة جادة في إعداد قاعدة بيانات لكل المستفيدين على مستوى المحافظة، بهدف توصيل الدعم لمستحقيه، وعدم الإزدواجية في تقديم الدعم التي تمثل عائقا في تعظيم العائد من جهود المجتمع المدني.

وفي بداية الاجتماع أكد "حبش"، على توجيهات محافظ بني سويف الدكتور محمد هاني غنيم بتسريع وتيرة العمل وتضافر كل الجهود في مجال تعظيم دور المجتمع المدني في دفع جهود الدولة في مختلف المجالات، خاصة في ظل الظروف الحالية وتداعيات فيروس كورونا على مختلف القطاعات في مقدمتها القطاع الصحي، وقطاع الحماية الاجتماعية.

كما ناقش نائب المحافظ الجهود المنفذه حيال إعداد قاعدة البيانات بكافة الجمعيات الأهلية بنطاق المحافظة والتي تتواجد بالمدن والقرى والعزب، وحصر المجالات التنموية التي تعمل فيها وإمكانياتها وإمكانية توحيد جهودها مع الجمعيات الكبرى والمركزية، بشكل يسهل من استدعاء إمكانياتها ومساهماتها في حالة الطوارئ والأزمات.

وكلف وكيل وزارة التضامن وأعضاء المكتب التنفيذي بالتواصل المباشر لسرعة إنجاز المهام والتوصيات التي تخرج عن اجتماعات المكتب التنفيذي، والتي تهدف إلى تفعيل دور المجتمع المدني بالشكل الأمثل واستثمار كل المقومات المتاحة، وبما لا يؤثر على خطط وأهداف الجمعيات المركزية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements