Advertisements

روائي لـ"حديث القاهرة": سعيد باشا أعدم 40 شيخ من قبيلة واحدة وعلق اجسادهم حتى تحللت

بوابة الفجر
Advertisements

قال الكاتب الصحفى والروائي حمدي الهليل، إن سعيد باشا والى مصر واجه البدو خلال حكمه في معركة وانتصر عليهم في صحراء جنوب الفيوم بعد مواجهة سابقة قام فيها البدو بإبادة كتيبة له، مشيرا إلى أن المعركة كانت في الصحراء والنجوع بجانبها وهذه كانت طبيعة حياة البدو منذ عصر محمد على.


وأضاف الكاتب الصحفى حمدي الهليل، في لقاء ببرنامج "حديث القاهرة" على قناة القاهرة والناس، مع ابراهيم عيسى، أن المعارك بين سعيد باشا وبدو العرب انتهت إلى اجتماع جمع سعيد باشا و40 شيخ من شيوخ قبائل البدو واعدمهم الوالي سعيد، وقام بتعليق أجسامهم في منطقة قروية حتى تحللوا ليكونوا عبرة لأي تمرد.



وتابع: "سعيد باشا اعدم 40 شيخ وعلقهم في منطقة قرية أمام الناس حتى تحللوا عشان يكونوا عبرة، ورغم قسوة الفعل ومن يومها استقروا تماما، وانتقلوا من حياة البداوة للفلاحة، وأصبح لهم علاقة وطيدة بالدولة المصرية من بعدها حتى الان".

Advertisements