Advertisements

تراجع معظم البورصات الأوروبية بنهاية التعاملات

بوابة الفجر
Advertisements
تراجعت معظم البوصات الأوروبية في نهاية تعاملات اليوم الثلاثاء، مع توقف مكاسب الأسواق العالمية.

ويأتي هبوط البورصات الأوروبية لالتقاط الأنفاس بعد مكاسب قوية في الجلسات الماضية، تزامناً مع تراجع الأسهم الأمريكية من أعلى مستوياتها على الإطلاق.

واستمرت الشركات الأوروبية في إعلان نتائج أعمالها حيث تراجعت أرباح "توتال" بنحو 66 بالمائة خلال العام الماضي، مع تراجع الطلب على الطاقة.

ولا يزال فيروس كورونا وطرح اللقاح يهيمن على العناوين الرئيسية ومعنويات السوق في أوروبا.

وبنهاية التعاملات، انخفض مؤشر "ستوكس600" بنسبة 0.1 بالمائة إلى 410.4 نقطة، في حين زاد "فوتسي" البريطاني بنحو 0.1 بالمائة إلى 6531.5 نقطة.

وانخفض المؤشر الألماني "داكس" بنحو 0.3 بالمائة إلى مستوى 14011.8 نقطة، وارتفع "كاك" الفرنسي بنحو 0.1 بالمائة إلى 5691.5 نقطة.
Advertisements