Advertisements

من الاحتفال لهدايا الحكومة.. معلومات تهمك عن عيد الأم

بوابة الفجر
Advertisements

بدأت ملامح عيد الأم الذي يحتفل به العالم في ٢١ مارس تظهر خلال الفترة الحالية مع اقتراب شهر الاحتفالات بعيد الأم، لما تقدمه من دور عظيم في بناء المجتمعات.

أسباب الاحتفال بعيد الأم
ومن المقرر أن يكون الإحتفال بيوم عيد الام الموافق تاريخ ٢١ مارس هذا العام مثل غيره من الأعوام الماضية، يرجع الإحتفال بعيد الام لحضارات العالم القديم حيث كان يتم الإحتفال به في اليونان ويسمي عيد كوبيلي، كما كان يتم الأحتفال بعيد الام في الحضارة الرومانية القديمة بإسم عيد هيريا، وفي أوروبا في العصور الوسطى عرف أيضا الاحتفال بعيد الام.


_وفي العصر الحديث يرجع الفضل في تخصيص عيد الأم إلي المؤلفة جوليا وورد هاوي التي اقترحت الإحتفال بعيد الأم في أمريكا عام 1872، في عام 1912 تم إتخاذ يوم عيد الام معطلة رسمية في الولايات المتحدة.

وفي مصر كانت بداية تخصيص يوم للإحتفال بعيد الام علي يد الصحفي المصري الراحل علي أمين، حيث قام بإقتراح فكرة على أخيه مصطفى أمين في مقاله اليومي فكرة الاحتفال بعيد الأم، وكتب مصطفى أمين وعلي أمين في عمودهما الشهير فكرة يقترحان تخصيص عيد للأم، وقوبلت فكرتهم بالتشجيع وتقرر أن يكون الإحتفال بعيد الام هو يوم 21 مارس.


أول هدية من الحكومة
وفي أول هدية من الحكومة بشأن عيد الأم، قررت مصلحة السجون منح جميع السجناء "زيارة إستثنائية"، على ألا تحتسب تلك الزيارة ضمن الزيارات المقررة للنزلاء، بمناسبة قرب الاحتفال السنوى بــــ"عيد الأم 2021"، وحرصًا من وزارة الداخلية على تقديم كافة أوجه الدعم والرعاية لنزلاء السجون وإتاحة الفرصة للقاء ذويهم بمختلف المناسبات، مع تطبيق الإجراءات الوقائية والصحية وقواعد التباعد الإجتماعى بين النزلاء والزائرين، وذلك خلال الفترة من يوم الإثنين الموافق 22 مارس وحتى يوم الخميس الموافق 8 أبريل.

يأتى ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على إعلاء قيم حقوق الإنسان، وتطبيق السياسة العقابية بمنهجها الحديث، وتوفير أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء، وهو ما يؤثر بشكل إيجابي على المنظومة العقابية في مصر حاليا وكذلك مستقبلا.
Advertisements