Advertisements

وزيرة التعاون الدولي: مشروع "روابط" لتنمية قطاع الألبان يساهم فى تحسن معيشة المزراعين

بوابة الفجر
Advertisements
قالت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، إن مشروع "روابط" لتنمية سلاسل القيمة بقطاع الألبان يعكس اهتمام الدولة بتحقيق التنمية الاقتصادية في المجتمعات الريفية، بما يحسن الأحوال المعيشية للمزارعين، ويحسن قدراتهم الإنتاجية.

وأوضحت وزيرة التعاون الدولي، أن أهمية المشروع تكمن في قدرته على الربط بين كافة أطراف منظومة إنتاج وتداول وتصنيع الألبان بدءا من المزارعين مرورًا بموردي الأعلاف ومقدمي خدمات الرعاية الصحية البيطرية إلى المصنعين، لخلق قيمة مضافة وتعظيم العائد لأصحاب المشروعات، وصغار الفلاحين، بما يعزز فكر سلاسل القيمة ويحقق التنمية المستدامة - فالمشروع لا ينتهي بانتهاء دور الشريك التنموي ولكن يتم استكمال المشروع عن طريق القطاع الخاص (متمثلا في شركة دانون) التي تقوم بدورها بتقديم الخدمات البيطرية للفلاحين.


وقال عصام المداح، رئيس قطاع الاتصالات والموارد البشرية بشركة دانون: "تساهم تلك المبادرات التي نشارك بها في تأمين ما يصل إلى 17٪ من احتياجاتنا من أفضل نوعيات الحليب الخام الطازج، مع ضمان نظام بيئي صحي ومستدام حول سلسلة التوريد، إلى جانب خلق 140 فرصة عمل داخل مراكز الالبان، بالإضافة الى دعم أكثر من 8 الالف مزارع بشكل مباشر وأكثر من 25 ألف من أفراد الأسرة بشكل غير مباشر، وذلك في إطار العمل على المساهمة في تقليل نسب البطالة المرتفعة في المناطق الريفية بمصر."

وأضاف المداح: "لقد نجحنا في زيادة دخل المزارعين، كما ساعدت المبادرة في تزويد صغار منتجي الألبان بإمكانية الوصول إلى مجموعة واسعة من الخدمات بما في ذلك تحليل الحليب والوزن والتخزين والخدمات البيطرية."

وأوضح المداح أن مشاركتنا في تلك المبادرات تأتي وفقا لرؤية الشركة للتنمية المستدامة 2030 التى وافق عليها الدول الأعضاء بالامم المتحدة ووفقا لرؤية مصر 2030  ، حيث تهدف الى دعوة عالمية للعمل من أجل القضاء على الفقر وحماية الكوكب وضمان تمتع جميع الناس بالسلام والازدهار.وذلك من خلال تنفيذ 17 هدف للتنمية المستدامة  ودمجهم معا لتوازن  الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
Advertisements