Advertisements

جوارديولا يركز على دوري الأبطال

بوابة الفجر
Advertisements
ستكون مباراة مانشستر سيتي على ملعبه أمام تشيلسي بروفة لنهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، لكن المدرب بيب غوارديولا يقول إن "الشيء الوحيد الذي يشغله هو تحقيق الفوز لحسم لقب الدوري الإنجليزي الممتاز".
ويحتاج سيتي لثلاث نقاط لضمان تحقيق اللقب الثالث في أربع سنوات، لكن مباراة تشيلسي زادت قيمتها لأنهما سيتقابلان مجدداً في نهائي دوري الأبطال في إسطنبول.
وستخضع مباراة السبت لتحليل ومراجعة كبيرة لمعرفة ما ستكون عليه الأمور في نهائي دوري الأبطال لكن غوارديولا يقول إنه ونظيره في تشيلسي توماس توخيل لا تشغلهما هذه الأمور.
وقال جوارديولا الذي فاز فريقه في 22 من آخر 26 مباراة في الدوري بعد بداية مهتزة للموسم للصحفيين "في الوقت الحالي لا نفكر مطلقا في النهائي لأننا لم نضع أيدينا على لقب الدوري الممتاز حتى الآن.
"عندما نفرغ من الدوري الممتاز.. فان التركيز سينصب على نهائي دوري الأبطال وكل شيء يرتبط به. لكني أتحلى بالحذر الشديد. طالما لم نفز بالدوري الممتاز فانه لا داعي للحديث عن دوري الأبطال. ما زال فريقي يحتاج لنقاط".
وتعاقد سيتي مع غوارديولا ليجعله ملكا لأوروبا ورغم أنه أصبح على مسافة انتصار واحد من تحقيق هذا الحلم قال المدرب الإسباني إن الفوز بلقب الدوري الممتاز هو المعيار الذي يقيم من خلاله فريقه.
وقال "قلت مراراً إن لقب الدوري الممتاز هو الأكثر أهمية. دوري الأبطال يحمل مذاقا خاصا لكن الدوري الممتاز يحتاج إلى ثبات في المستوى وغيرها من الأمور".
وكال غوارديولا المديح لنظيره في تشيلسي توخيل مدرب باريس سان جيرمان السابق.
وقال "أكن احتراماً كبيراً لتوماس توخيل. قاد ماينتس ودورتموند وباريس سان جيرمان والآن جاء إلى هنا.
"نستمتع دائماً بالفرق التي يدربها. لم أعمل معه.. لكني لست مندهشاً ويستحق إشادة كبيرة على ما فعله حتى الآن".
Advertisements