Advertisements

وزير النقل يتابع أعمال تنفيذ المحطة متعددة الأغراض بميناء الإسكندرية

بوابة الفجر
Advertisements
تفقد الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، عددا من المشروعات الخدمية التي يتم تنفيذها بميناء الإسكندرية، ورافقه كل من رؤساء (قطاع النقل البحري - ميناء الإسكندرية - الهيئة المصرية لسلامة الملاحة البحرية).

بدأت الزيارة بعرض تقديمي من رئيس هيئة ميناء الإسكندرية استعرض الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات الجاري تنفيذه، والإجراءات الخاصة بنقل 554 أسرة من "نجع اسو" إلى "بشاير الخير 3".

وأوضح أنه تم تسكين 336 أسرة وإزالة منازل هذه الأسر، التي تم نقلها إلى بشاير الخير لضم تلك الأراضي البالغ مقدارها 21 ألف متر مربع إلى ميناء الإسكندرية، لتوسيع المنطقة الغربية للميناء، بضم مساحة نجع اسو والألومنيوم البالغة 50 ألفا مترا مربعا.

وتابع وزير النقل، كامل الوزير، معدلات تنفيذ إنشاء المحطة متعددة الأغراض، لتبلغ نسبة تنفيذ الإنشاءات بها بعد أقل من عام من البدء الفعلي للتنفيذ إلى 57 %.

واستعرض الفريق كامل الوزير مع رئيس الشركة المصرية للمحطات متعددة الأغراض، كافة الإجراءات وخطة العمل الموضوعة، لبدء التشغيل العام القادم والمتمثلة في شراء الأوناش العملاقة للرصيف وإنشاء البنية التحتية الخاصة بالإدارة الإلكترونية ومركز البيانات.

واطلع كامل الوزير من استشاري المشروع على تصميمات أعمال المرافق بساحات التداول للمحطة والشركات التي ستبدأ العمل بها.

وفي نهاية الجولة أكد الفريق المهندس كامل الوزير علي أهمية ربط الأعمال كافة بموعد التشغيل، وتزامنها طبقا لتوقيتات تتابعها، موضحا أنه من المخطط الانتهاء من إنشاء الأرصفة والساحات بالمشروع بنهاية عام 2021 لتكون المحطة جاهزة لاستقبال السفن ذات الأحجام الكبيرة في الربع الأول من عام 2022.

كما استعرض رئيس الشركة المصرية للمحطات متعددة الأغراض تطور التعاون مع الشركة الفرنسية cma cgmفي تطور الأعمال لتجهيز المحطة، أحد أهم المشروعات التي تنفذها الوزارة في مجال النقل البحري.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا

Advertisements