Advertisements

هيئة الدواء تنظم برنامجاً تدريبيا عن حقوق الملكية الفكرية

بوابة الفجر
Advertisements
في ضوء توجه هيئة الدواء المصرية نحو تشجيع الاستثمار في قطاعي المستحضرات الدوائية والمستلزمات الطبية، وتعزيز صناعة الأدوية المحلية، وتوفير بيئة داعمة للابتكار والإبداع والتطوير الدوائي، وانطلاقًا من كون حماية حقوق الملكية الفكرية هي عملية ذات أهمية بالغة لضمان الحفاظ على التوازن بين حماية الإبداع والابتكار، وما يتبعها من تطوير لقطاع الأدوية المبتكرة؛ مما يعزز جذب المزيد من الاستثمارات في هذا القطاع.

قامت هيئة الدواء المصرية، بالتعاون والتنسيق مع ممثلين من مكتب براءات الاختراع بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، ووزارة الخارجية، ونخبة من الخبراء في مجال الملكية الفكرية، بتنظيم ورشة عمل لمجموعة من الكوادر المتخصصة بالهيئة، للتعريف بحقوق الملكية الفكرية وأهميتها في مجال صناعة وإتاحة الدواء، وذلك بمقر مركز التطوير المهني المستمر التابع للهيئة.

أشارت الهيئة إلى أن الورشة تناولت عدة موضوعات تتعلق بحقوق الملكية الفكرية وعلاقتها بدعم الابتكار وإتاحة الدواء، خاصة أن حقوق الملكية الفكرية هي من أهم الأصول الاقتصادية التي تمتلكها الكيانات المؤسسية أو المؤسسات البحثية، وأن تحقيق نظام ملكية فكرية قوي ومرن في آن واحد يضمن استمرارية ابتكار المستحضرات الدوائية الحديثة، مما يصب في صالح المريض، ويضع الدولة المصرية على خارطة الدول المتميزة في الصناعات الدوائية.

يأتي ذلك في إطار حرص هيئة الدواء المصرية على تطوير مهارات العاملين، والارتقاء بالمستوى المهني، وذلك من خلال دعم وتوفير البرامج التدريبية المتميزة.
Advertisements